عيد الاستقلال - Jerash University

عيد الاستقلال

برعاية محافظ جرش جامعة جرش تحتفل بعيد الاستقلال واليوبيل الفضي لتسلم جلالة الملك سلطاته الدستورية برعاية محافظ جرش الدكتور فراس الفاعور أقامت عمادة شؤون الطلبة في جامعة جرش احتفالًا وطنيًا كبيرًا بمناسبة عيد الاستقلال واليوبيل الفضي لجلوس جلالة الملك على العرش وتسلمه سلطاته الدستورية بحضور رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور محمد الخلايلة ونواب الرئيس، وعدد من نواب المحافظة وكبار المسؤولين ومديري الدوائر وشيوخ ووجهاء محافظة جرش، وأسرة الجامعة. وأشاد الخلايلة في كلمته بالإنجازات التي حققتها المملكة الأردنية الهاشمية عبر سني عمرها الطويل رغم كل التحديات والصعاب التي واجهتها، كما استذكر ما حققه الهاشميون الأوائل الذين بنوا وأسسوا هذا الوطن حتى وصلنا الى ما وصلنا اليه الآن من رفعة وازدهار، وترحم على أرواح الشهداء الذين قدموا أرواحهم زكية طاهرة وضحوا بدمائهم من أجل تراب هذا الوطن حفاظًا على الاستقلال، مستذكرًا دور الهاشميين والجيش العربي المصطفوي والأجهزة الأمنية في بناء هذا الوطن ومؤسساته والحفاظ على أمنه وأمانه، وجدد الخلايلة العهد والولاء للوطن وقيادته الحكيمة التي كانت على الدوام قريبة من الشعب وتتلمس همومه واحتياجاته وتحقق آماله وطموحاته، وأشاد بالقيادة الهاشمية التي كانت على الدوام لها حضور مميز على الصعيد الاقليمي والعالمي في الدفاع عن قضايا الأمة وفي مقدمتها قضية فلسطين وما يجري من أحداث في غزة ووقوفها إلى جانب اخوتها وتقديم كل ما يمكن تقديمه لنصرة قضاياه العادلة، ورفع الخلايلة في ختام كلمته برقية تأييد وولاء إلى جلالة الملك، نقل من خلالها أسمى آيات التهنئة والتبريك باسمه وأسرة الجامعة الى جلاله الملك وولي العهد والأسرة الهاشمية والأردنية الواحدة بمناسبة اليوبيل الفضي لتسلم جلالته سلطاته الدستورية، داعيًا المولى عز وجل أن يحفظ ثرى هذا الوطن وقيادته ويديم عليه نعمه الأمن والأمان وينصر أهلنا في غزه وفلسطين. وقال رئيس مجلس الطلبة الطالب بدر الشديفات نجتمع اليوم لنحتفل بمناسبة تجمع بين ذكرى عيد الاستقلال واليوبيل الفضي لتسلم جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين سلطاته الدستورية التي تملأ قلوبنا بالفخر والاعتزاز، وتذكرنا بإنجازات عظيمة وتلهمنا الأمل لمستقبل واعد، مؤكدًا أن يوم الاستقلال كان فجرًا جديدًا أشرق على وطننا، إيذانا ببدء مسيرة حافلة بالتحديات والإنجازات، بفضل عزيمة الآباء المؤسسين وتضحياتهم، وبفضل وحدة الشعب الأردني وتكاتفه، تمكن الأردن من بناء دولة قوية ومستقرة، واحتلال مكانة مرموقة على الصعيدين العربي والدولي. واستذكر شديفات اسهامات جلالة الملك في بناء الأردن الحديث، وترسيخ مبادئ التسامح والاعتدال، وسعيه لتحقيق السلام العادل والشامل في المنطقة، وكذلك مواقف جلالته تجاه القضية الفلسطينية ودعمه لحقوق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته على تراب فلسطين وذلك من خلال جولات جلالته في جميع أنحاء العالم وطرحة للقضية الفلسطينية ودعمه المطلق للأهل في قطاع غزة الذي تمثل بتقديم المساعدات العينية والطبية لأبناء غزة بكافة السبل البرية والجوية وإقامة المستشفيات الميدانية لتقديم الخدمات الطبية لأبناء قطاع غزة. وقدم الشاعر طلال الشرفات قصائد وطنية تغنى فيها بالوطن وقائد الوطن، كما قدمت فرقة السامر الأردني دبكة فلكلورية تفاعل معها الحضور، وقبل انتهاء الحفل سلم مجلس الطلبة وثيقة الولاء والانتماء التي أطلقها المجلس الأسبوع الماضي من خلال جمع حملة تواقيع، إلى راعي الحفل الذي قام بدوره بتكريم قدامى الموظفين في الجامعة بدروع تذكارية نظير خدمتهم في الجامعة عبر ثلاثة عقود مضت وهم الدكتور فايز الخطيب من الكليات العلمية، والأستاذ أحمد غطاشة من الكليات الإنسانية، والموظفة نسرين الحوامدة من دائرة اللوازم، وعلي نهار العياصرة من دائرة الخدمات. بدوره قدم مجلس الطلبة الدروع التذكارية لراعي الحفل ولرئيس الجامعة ولعميد شؤون الطلبة الدكتور عبد المهدي الضمور، وفي نهاية الحفل الذي تولى عرافته الدكتور محمد رقيبات تم توزيع الحلوى والسكاكر على الحضور، وقام الفاعور ورئيس الجامعة بتقطيع كيكة الاستقلال احتفالاً بهذه المناسبة الغالية على قلوب جميع الأردنيين. وقبل بدء الحفل قام فريق ذئاب الجبل للدراجات النارية بقيادة الكابتن محمود الزعبي وفريق دراجي جرش بتقديم استعراض داخل الحرم الجامعي حاملين الأعلام الأردنية تعبيرًا عن ابتهاجهم بهذه المناسبة.